أزمة بسبب ملعب مباراة المقاولون والزمالك.. وذئاب الجبل تؤكد جاهزية الملعب

18

كشف المهندس محمد عادل فتحى عضو مجلس إدارة المقاولون العرب، والمشرف على قطاع الكرة، عن وجود أزمة جديدة بسبب ملعب مباراة الفريق المقبلة مع الزمالك بالجولة 22 فى الدورى والتى تقام يوم الخميس المقبل، حيث كان المقرر أن يستضيف استاد السلام المباراة، إلا أنه رفض، وكذلك استاد بتروسبورت والقاهرة ومازالت الجبلاية تخاطب استاد الكلية الحربية حتى الآن لمعرفة موقفه من استضافة اللقاء.

أضاف عادل فى تصريحات لـ”القهوة نيوز”: ملعبنا جاهز لاستضافة المباراة ومن حقنا أن نختار الملعب خاصة أن مباراة الإياب هى مباراة المقاولون.

ويخضع الفريق الأول لكرة القدم بنادى المقاولون العرب، والجهاز الفنى بقيادة عماد النحاس، اليوم الثلاثاء، لإجراءات المسحة الطبية للكشف عن كورونا، وذلك قبل 48 ساعة من المباراة المرتقبة لذئاب الجبل مع نادى الزمالك، والتى تجمع الفريقين مساء الخميس المقبل ضمن منافسات الجولة 22 من عمر مسابقة الدوري العام، وكان الزمالك قد تفوق فى مباراة الدور الأول بهدفين مقابل هدف على المقاولون.

من جهته، أكد المهندس محمد عادل فتحى، عضو مجلس إدارة المقاولون العرب والمشرف على قطاع الكرة، أن تقنية الفار ساهمت كثيراً فى زيادة جودة التحكيم وأعادت الكثير من الحقوق إلى أصحابها فى مباريات الدورى العام، موضحا أنه مع مرور الوقت واكتساب الحكام لخبرات التعامل مع نظام الفار سيكون الأمر أكثر دقة وسهولة.

وأضاف عضو مجلس إدارة المقاولون، فى تصريحات خاصة لليوم السابع، أن العيب الوحيد الذى يؤخذ على تقنية الفار هو التأخير فى إعلان القرارات الذى قد يقتل متعة المباراة ولكن مع زيادة الخبرات سينتهى هذا الأمر.

ويحتل المقاولون العرب المركز الرابع فى جدول مسابقة الدورى العام، برصيد 37 نقطة عقب الخسارة الأخيرة التى لحقت بذئاب الجبل بهدف نظيف أمام فريق أسوان، فى الجولة 21، حصدها ذئاب الجبل بعد خوض 21 مباراة، فازوا فى 11 لقاء وتعادلوا فى 4 وخسروا ست مباريات، وسجل لاعبو المقاولون 25 هدفاً واستقبلت شباكه 18 آخرين.

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: