الركود يرفع قيمة مخزون الأهرام لنظم الأمان إلى 200 مليون جنيه

23

تضاعف المخزون الراكد لدى مجموعة الأهرام لنظم الأمان المتخصصة فى مجال تصنيع وإنتاج وتصدير كوالين الأبواب والسلندرات والأقفال ليتخطى 2 مليون قطعة، ما قيمته 200 مليون جنيه.

يشار إلى أن قيمة مخزون الشركة تراوحت بين 70 و80 مليون جنيه خلال شهر أبريل الماضى وفق تصريحات سابقة لرئيس الشركة لـ «المال».

وأرجع سمير عارف، رئيس مجلس إدارة مجموعة الأهرام لنظم الأمان، ارتفاع مخزون الإنتاج لدى الشركة، إلى ضعف المبيعات سواء فى السوقين المحلية والخارجية نتيجة أزمة جائحة كورونا التى أدت ضعف القوة الشرائية للمواطنين وتراكم المنتجات داخل المخازن.

وانخفضت مبيعات مجموعة الأهرام لنظم الأمان، بنحو %15 خلال النصف الأول من العام الحالى لتسجل 200 مليون جنيه.

وقال عارف فى تصريحات سابقة لـ «المال» إن الشركة تعمل بـ60 إلى %70 من طاقتها الإنتاجية خلال الفترة الحالية، نتيجة حالة الركود التى تشهدها السوق المحلية.

وأضاف أن هناك انخفاضاً أيضا فى حركة التصدير، لافتا إلى أن نسبته لا تتخطى %15 من الخطة المستهدفة خلال العام الحالى 2020.

وذكر رئيس شركة الأهرام، أن أبرز الدول المستقبلة لمنتجات شركته هى العراق والجزائر وتونس والمغرب والإمارات وكينيا وماليزيا وإيطاليا واليونان.

وأشار إلى أن جميع الشركات العاملة فى مجالات بعيدة عن الأغذية والأدوية تعانى من أزمة كبيرة فى مبيعاتها خلال الفترة الحالية بسبب جائحة كورونا.

وأكد أن شركته فضلت الاستمرار فى الإنتاج وعدم التوقف، مع إتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية للعاملين من خلال عمليات التعقيم المستمرة لمصانع الشركة وأسطول النقل، وتقليل عدد العمال.

ولفت إلى أن شركته تقدر جيدًا الحالة التى تمر بها مصر والعالم أجمع خلال الفترة الحالية، مؤكدًا أن الأهرام لن تستغنى عن عامل واحد ولن تخفض الأجور، وستعمل وفق التوجيهات التى تحددها الحكومة حفاظًا على الاقتصاد المصرى ودعمه فى هذا الوقت الحرج.

وتعمل مجموعة الأهرام لنظم الأمان فى مجال تصنيع وإنتاج وتصدير كوالين الأبواب والسلندرات والأقفال، وتأسست عام 1945 وتضم المجموعة 3 مصانع بمدينة العاشر من رمضان هى: الأهرام للمعادن، وهاى تك، ونيو هاى تك، تقع على مساحة 36 ألف متر مربع، ويعمل لديها نحو 1200 موظف.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: