من خلال مبادرة «نورت بلدك».. القوى العاملة : مكاتب التمثيل العمالي تسهم في حصر العمالة الراغبة بالعودة للوطن

31

أعلن وزير القوي العاملة محمد سعفان أنه في إطار جهود الدولة المصرية ومبادرة “نورت بلدك” التي تأتي تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، لتوفير فرص دمج العاملين المصريين المقرر عودتهم أو الذين يتم الاستغناء عنهم بدول العمل بعد تداعيات أزمة فيروس كورونا التي اجتاحت العالم، تسهم وزارة القوى العاملة من خلال مكاتب التمثيل العمالي بسفارات وقنصليات مصر بالخارج، في حصر بيانات هذه العمالة، من خلال تعميم استمارة “نورت بلدك” على المصريين الراغبين في العودة.

أوضح هيثم سعد الدين، المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة، أن الوزير تلقّى تقريرًا عبر مكتب التمثيل العمالي بالقنصلية العامة المصرية بجدة،

أشار فيه الملحق العمالي وليد عبد الرزاق أحمد، رئيس مكتب التمثيل العمالي، إلى أنه في إطار إسهامات الوزارة في حصر العمالة المصرية بالخارج، وتنفيذًا لتوجيهاتكم والسفير القنصل العام لمصر بجدة، بضرورة توفير قاعدة بيانات تفصيلية لتوفير سبل الدعم لاستيعاب تلك العمالة وإعداد الوزارة الخطط اللازمة للتعامل مع العاملين المصريين المقرر عودتهم أو الذين يتم الاستغناء عنهم أو ممن يسجلون رغباتهم للعودة النهائية لمصر وبيانات التواصل الخاصة بهم والقطاعات والتخصصات العاملين بها بدولة الاعتماد، قام المكتب العمالى بتعميم استمارة “نورت بلدك” على المصريين؛ كونها آلية معتمَدة لقاعدة البيانات، وسوف تتم موافاة الوزارة بالبيانات المجمعة أولًا بأول تمهيدًا لدمجهم في خطط ومشروعات التنمية المختلفة بالمحافظات وتوفير فرص عمل لهم طبقًا للمِهن التي تمتهنها أو المهارات المتوافرة لديهم.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: